سبب اغتيال محمد بُوضِيَافْ – إجابة المستقبل


سبب مقتل محمد بوضياف ، هو أحد الشخصيات التي تولت رئاسة المجلس الأعلى للدولة ، حيث رفض حزب الجبهة الإسلامية للإنقاذ ثلاثة أعضاء من المجلس الأعلى للدولة ، وأثار التهم التي لا تزال مستمرة مع الماسونية ، أي الدفاع عن الفكر الصهيوني ، إذ عاد إلى دولة الجزائر منذ قيام دولة المغرب ، وهو رئيس المجلس الأعلى للدولة بعد استقالة الرئيس الشاذلي بن جديد ، الذي يمثل الجبهة الإسلامية للإنقاذ ، وقد تابعت على تفاصيل جريمة القتل خلال المقال التالي عبر شبكة الحياة.

الدافع وراء مقتل محمد بوضياف

محمد ضياف ، من مواليد 23 يونيو 1919 بمدينة المسليا ، وقتل في مدينة عنابة في 29 يونيو 1992 ، ولقب بالاسم الوطني سيب ، وأطلق لقبه في ثورة البلاد ، وهو رمز الثورة والقادة والرئيس في الدولة الجزائرية وقتل على يد الحراس مبارك بومرفي وقتل بالرصاص اذ شارك في الحرب ضد الجماعات الاسلامية واستعمر كل اساليب الحرب المحرمة ليقتل عندما ذبح من سكان الجزائر واسمه محمد ضياف قتل في مجزرة ابن طلحة.

مقتل محمد بوضياف في الجزائر

شارك في تفجيرات استهدفت منشآت مهمة للدولة ، بالإضافة إلى مقرات أمنية ، وكان يعمل على برنامج وخطة يلقي فيها خطبا في مختلف أنحاء الوطن العربي ، وكان يلقي خطبا في مدينة عنابة ، وقال إن الإسلام يشجع العلم ، فانفجرت قنبلة على المنصة الرئاسية ووقف الملازم مبارك بومرفي أمام رئيس الجمهورية وأفرغ نيران مدفعه الرشاش في جسد بوضياف وقتله في تمام الساعة الواحدة من صباح اليوم التاسع والعشرين. يونيو 1992).

كيف تغتال محمد بوضياف

اغتيل أثناء إلقائه كلمة في دار الثقافة بمدينة عنابة وهو ملازم أول. وظلت جرائم القتل غامضة ، حيث التهمت الجهات المعنية المؤسسة العسكرية في الدولة ، وكان الهدف منها محاربة الفساد ، وبعد أقل من أسبوع على القتل ، تم تشكيل لجنة للبحث عن الجرائم السياسية في الرابع من تموز ، تم عرض مقطع فيديو وقت القتل ، تم عزل الفعل وعزله وحكم عليه بالإعدام ، لكن لم يتم تنفيذه.

زوجة محمد بوضياف

قام ببناء العديد من المباني باسمه: جامعة محمد بوضياف بالمسيلة ، جامعة محمد بوضياف للعلوم والتكنولوجيا بوهران ، مطار محمد بوضياف الدولي بقسنطينة ، مجمع محمد بوضياف الرياضي بالجزائر العاصمة ، كما توجد العديد من المستشفيات في أم بواكي ، البيضاء ، قسنطينة ، البويرة ، ورقلة ، عين الصفراء ، عين ولمان ، الخروب ، غليزان ، طريف. يوجد عدد من الساحات والأحياء والشوارع والمدارس ويوجد بها بلدية محمد بوضياف التي كانت تسمى سابقا بلدية وادي الشاعر.

متزوجة من فتحية بوضياف ، 74 عاما ، ولدت في وهران بالجزائر. ناشطة سياسية حصلت على جائزة أمير أستورياس للتعاون الدولي عام 1988.

اترك تعليقاً

Open chat
مرحباً بك 👋 هل تحتاج إلى مساعدة ؟
مرحباً 👋 إذا ترغب بتصميم موقع جديد بتكلفة قليلة وجودة عالية يمكنك مراسلتنا الآن .
%d مدونون معجبون بهذه: